يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لوزارة الأشغال العامة و الإسكان على الفيس بوك على الرابط https://www.facebook.com/mopwhgov MOPWHدليل خدمات وزارة الأشغال العامة والإسكان والمديريات والجهات التابعة لها على موقع بوابة الحكومة الإلكترونية السوري MOPWHوزير الأشغال العامة والإسكان يلتقي السفير الكوري بدمشق . MOPWHاجتماع المهندس سهيل عبد اللطيف وزير الأشغال العامة والإسكان مع مدراء الشركات الإنشائية MOPWH السيد المهندس سهيل عبد اللطيف وزير الاشغال العامة والاسكان مع السيد حسين دياب محافظ حلب و مدراء الشركات العامة التابعة لوزارة الاشغال العامة والاسكان . MOPWHتصريح وزيرالأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبداللطيف بعد الاجتماع الخاص برئاسة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس لمتابعة إعادة الإعمار والبناء في مناطق سوار دمشق . MOPWHإعلان طلب عروض لمشروع توريد حواسيب وطابعات وآلات تصوير وأجهزة إسقاط (بروجكتور) لزوم المعاهد التقانية للمراقبين الفنيين ومراكز التدريب المهني في وزارة الأشغال العامة والاسكان. MOPWH إعلان طلب عروض لمشروع تطوير غرفة مخدمات الشبكة في الوزارة MOPWH
بحث
القائمة الرئيسية
البريد الالكتروني

بريدك الالكتروني

كلمة السر

التقويم
تصويت
القائمة البريدية

البريد الالكتروني

مناقشة مراحل العمل في إعداد الخارطة الوطنية للسكن والإسكان
مناقشة مراحل العمل في إعداد الخارطة الوطنية للسكن والإسكان

4/3/2019

اطلع المهندس سهيل عبد اللطيف وزير الأشغال العامة والإسكان على عرض للمراحل التي وصلت لها الهيئة العامة للتخطيط الإقليمي والمنهجية المتبعة في العمل لإعداد الخارطة الوطنية للسكن والإسكان .


ونوه السيد الوزير بأهمية هذا العمل وبالمخرجات التي ستتوضح عند الإنتهاء من إعداد الخارطة الوطنية للسكن ، مؤكداً على التدقيق بالبيانات والمدخلات اللازمة بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية بهذا الموضوع .


وأوضحت المهندسة راما ظاهر معاون السيد الوزير أن أهمية الخارطة كونها ستشكل القاعدة الأساسية للبيانات والمعطيات المتعلقة بالتجمعات السكانية والمصدر الرئيس لدى صاحب القرار لإتخاذ القرار السليم في تحديد الأولويات الهامة في إنتقاء المواقع ورصد الإعتمادات اللازمة للتنفيذ .


المهندسة ماري التلي رئيس الهيئة العامة للتخطيط الإقليمي بينّت أن الخارطة الوطنية للسكن ستضع المقترحات للتجمعات العمرانية المستقبلية مع وضع تصور لإعادة المناطق المتضررة بصورة تتلائم مع توجهات الإطار الوطني للتخطيط الإقليمي .

 


وتم التأكيد على ضرورة تحديد الحيز المكاني القابل للتنمية العمرانية بما يسهم في الحفاظ على مقومات الأراضي المنتجة زراعياً من جهة وتحديد إتجاهات نمو المدن والبلدان ليأخذ العمران الدور المتوقع منه في التنمية الإقتصادية
والرفاه الإجتماعي من جهة ، مع العمل على رفع النوعية العمرانية في مرحلة إعادة الإعمار من جهة أخرى من خلال وضع المناطق ذات الأولوية من حيث التدخل ضمن برنامج زمني محدد .