يمكنكم زيارة الصفحة الرسمية لوزارة الأشغال العامة و الإسكان على الفيس بوك على الرابط https://www.facebook.com/mopwhgov MOPWHمجلس الوزراء يوافق على إنشاء مركز رئيسي لتجميع مواد البناء المتوفرة في منطقة حسياء بمحافظة حمص MOPWHدليل خدمات وزارة الأشغال العامة والإسكان والمديريات والجهات التابعة لها على موقع بوابة الحكومة الإلكترونية السوري MOPWHتكليف وزارة الاشغال العامة والاسكان بإنجاز مخططات تنظيمية MOPWHبدء المرحلة الأولى لإنشاء مجمع تنموي في مدينة بانياس دير البشل MOPWHبحضور الدكتور أشرف حبوس مدير الشركة العامة للدراسات والاستشارات الفنية. MOPWHاجتماع موسع لشركات التطوير العقاري في رئاسة مجلس الوزراء MOPWH تعلن وزارة الأشغال العامة والإسكان عن إفتتاح دورات تدريبية في مهن قطاع البناء والتشييد بالمراكزالتدريبية المهنية MOPWHالبدء بصيانة وتاهيل طريق دمشق القنيطرة بكلفة 187 مليون ليرة سورية MOPWHاعلان عروض لمشروع المخطط التنظيمي العام من مدنيتي الحسكة والقامشلي للمرة الثانية MOPWHالسيد رئيس مجلس الوزارء في هيئة التخطيط الإقليمي MOPWH برنامج الجدارة الإدارية للمدراء في الشركة العامة للدراسات والإستشارات الفنية MOPWHوزير الاشغال العامة والإسكان يتفقد المدينة الرياضية في اللاذقية MOPWHبمناسبة اليوم العالمي للقياس و المخصص دولياً هذا العام لـ : " واحدات القياس " ورشة عمل حول القياس و أهميته MOPWHجتماع متابعة أعمال الفروع في مبنى الإدارة العامة للمؤسسة العامة للإسكان(فرع حلب - فرع المنطقة الوسطى) MOPWHافتتاح دورة أكسل متقدم في المركز التدريبي الخاص بالشركة،العامة للدراساتوالاستشارات الفنية MOPWHوزارة الأشغال: بناء مدن وضواح متكاملة وتوفير مساكن لذوي الدخل المحدود MOPWHتعديل بعض مواد مرسوم الجمعيات السكنية MOPWHوفد رسمي الى بلدة كفربطنا لتقييم المخطط التنظيمي وحجم الأضرار MOPWHجولة تفقدية على واقع العمل على اتوستراد دمشق درعا معبرنصيب MOPWHمشروع توسع الهندسات في جامعة تشرين MOPWH
بحث
القائمة الرئيسية
البريد الالكتروني

بريدك الالكتروني

كلمة السر

التقويم
تصويت
القائمة البريدية

البريد الالكتروني

لقاء المهندس حسين عرنوس وزير الأشغال العامة والإسكان لصحيفة بقعة ضوء
لقاء المهندس حسين عرنوس وزير الأشغال العامة والإسكان لصحيفة بقعة ضوء
السؤال الأول : تمويل إعادة الإعمار في سورية والإحتياجات والمصادر المحتملة ؟ الجواب : إن آلية التمويل تتعلق بنوعية وحجم القطاع والطريقة المناسبة للعمل فيه فمثلاً قطاع الطاقة يختلف عن قطاع الصحة .. وهكذا لكن بكل الأحوال وبغض النظر عن فكرة وجود دول 
مانحة في نهاية الحرب الظالمة التي تشن على سورية منذ ما يزيد عن سبع سنوات ,فإن الفكرة الأساسية التي يتم العمل عليها الآن ومن خلال التحضيرات الجارية لإعادة الإعمار هي التمويل الإستثماري ,ومن خلال خارطة إستثمارية لكامل سورية توضع الآن بالتنسيق مع هيئة الإستثمار السورية وتتضمن كل الفرص الإستثمارية لمختلف القطاعات في الدولة 
يمكن أن يكون التمويل من خلال المغتربين السوريين أو من خلال الشركات العائدة للدول الصديقة ولا سيما دول /البريكس /أو من رجال الأعمال السوريين الذين لم يغادروا سورية خلال الحرب , بحيث يتم تحديد طبيعة المشروع الذي سيتضمن إعادة بناء وحدات سكنية أو 
ترميم من ناحيتين / جزئي أو كلي / والعناوين الرئيسية / دراسة – تمويل – تنفيذ / من خلال قانون الشراكة أو التحاصص أو مفتاح باليد 
السؤال الثاني : ما هي الإتفاقيات الجدّية إلى الآن , وما هي المشاريع المستقبلية التي تعملون عليها ؟ 
بالنسبة للإتفاقيات فقد تم إبرام العديد من مذكّرات التفاهم الداخلية والخارجية وهي تتضمن تفاهمات بعموم حاجات قطاع الأشغال العامة وينبثق عن المذكّرات برامج تنفيذية توضع في بداية كل عام من خلال مصفوفات زمنية ومادية وهي بالأشمل مع الجانبين الروسي 
والإبراني , لكن الإتفاقيات التنفيذية كمشاريع على الأرض ما زالت قيد الدراسة باعتبار أن مشاريع قطاع الأشغال العامة والإسكان لها أكثر من عنوان فلدينا 
1- قوائم التوريدات من الآليات والمعدات الهندسية وهي عصب العمل الحقيقي في القطاع ونحن باتجاه إبرام عقود بالتراضي على توريد كميات منها بطريقة التسهيلات بالدفع /على عدة سنوات / ضمن البروتوكولات الدولية 
2- مشاريع الخطط الإنتاجية للشركات الإنشائية التي ترتبط بالوزارة وهي تسير بشكل طبيعي وتتطور إيجابياً مع تزايد جبهات العمل الي تؤمنها الدولة لتلك الشركات 
3- المشاريع الإنشائية المركزية وهي تدرج في الموازنة الإستثمارية للإدارة المركزية وتعود لبقية قطاعات الدولة على طريقة مفتاح باليد حيث أن كل مشروع إنشائي تتجاوز قيمته /500/ مليون ليرة يدخل تحت ولاية وزارتنا وينفذ ويسلّم إلى الجهة صاحبة المشروع عند الإنتهاء منه
 
السؤال الثالث : دور الوزارة في إنعاش القطاع العام لتلبية الإحتياجات الضخمة في مرحلة إعادة الإعمار ؟ 
إن وزارة الأشغال العامة والإسكان باعتبارها النواة الرئيسية لقطاع البنى التحتية وصناعة البناء في سورية , تعمل على الحفاظ على جاهزية دائمة وبما يتناسب مع الظروف الموضوعية للحكومة , على أن تكون ذراعاً رئيسية في عملية إعادة الإعمار وتدوير النفايات الصلبة الناتجة عن هدم المباني والإسفادة قدر الإمكان من هذه النواتج وهذه الجاهزية تمارسها الوزارة بشكل إيجابي من خلال إعادة عمرة آلياتها ولا سيما الهندسية منها , وتأمين ما أمكن من الآليات الجديدة وتطوير البيئة الإدارية والتشريعية باتجاه تأمين المرونة 
المطلوبة لمرحلة إعادة الإعمار , والسعي المستمر لتوطين تقنيات التشييد السريع ومنح الرشاقة والمرونة اللازمة لحركة العمل في الشركات الإنشائية المرتبطة بالوزارة , وهذا كله يصب في عملية إنعاش وتعافي القطاع العام ورفد الخزينة العامة بالأرباح اللازمة 
لتحسين السيولة المادية , وتنفيذ المشاريع الكبرى وفتح الآفاق العريضة لحالات الإستثمار التي تطمح إليها الحكومة لرفع معدلات النمو الاقتصادي 
السؤال الرابع : رؤيتكم حول التشاركية مع القطاع الخاص في مرحلة إعادة الإعمار 
نحن مقتنعون تماماً بأن إعادة سورية لن تتم إلا بتظافر الجهدين العام والخاص , وهذا منطق الأشياء في الاقتصاد الكلي للدولة .. إن قانون التشاركية رقم /5/ لعام 2016/ فتح آفاقاً عريضة وممتازة باتجاه أية أفكار جديدة ومرنة لتفاهمات جديّة بين القطاعين 
العام والخاص .. ونحن موجودون على الخارطة الإستثمارية المعروضة يمكن أن تكون تحت مظلة التشاركية أو المحاصصة .. 
التشاركية جيدة وتؤمّن المرونة المطلوبة للمستثمر والقطاع العام على حد سواء لكن تحتاج الجرأة من المستثمر ووضوح الرؤية أكثر من القطاع العام , وهذا سيتم بشكل أكيد مع تحسن الحال الاقتصادي ومع توسّع الأمن والأمان الذي يعمل عليه الجيش 
العربي السوري وقواته الرديفة ليل نهار 
السؤال الخامس : دور المعارض والمؤتمرات الدولية في جذب المستثمر ؟ 
نحن لا نتحدث عن هذا الدور بل نمارسه فعلياً من خلال رعايتنا المباشرة لمعارض إعادة الإعمار ومستلزمات البناء والتشييد سنوياً , ونضرب مثلاً برعايتنا المباشرة لمعرض إعادة إعمار سورية الذي تنظمه مؤسسة الباشق وللعام الثالث على التوالي 
طبعاً النافذة الصحيحة لعرض المشهد الإستثماري , وتأمين المستلزمات لمرحلة إعادة الإعمار / هي المعارض والمؤتمرات الدولية وفي جذب المستثمر للعمل والإستثمار في سورية . . وحتى المؤتمرات الدولية نحن نشارك بها مشاركات فعًالة ولا 
سيما المؤتمرات التي تقام في لبنان .
ووزارتنا حالياً ستشارك وبفعالية في ملتقى رجال الأعمال السوري الروسي إعتباراً من 25/2/2018 في موسكو حاملة معها خارطة إستثمارية موسعة , مع عرض كاف عن القطاع والجهات المرتبطة به والدور المناط بها لمرحلة إعادة الإعمار 
ونختم بالإشارة إلى مشاركتنا والجهات المرتبطة بنا في معرض دمشق الدولي الذي عاد لنشاطه في العام الماضي 2017/ , ونحن باشرنا تحضيراتنا فور إختتامه , لنشارك في فعالياته لهذا العام 2018